Teaching, Tutoring, and Training Skills

مهارات التدريس العام والخاص والتدريب

  • يحتاج المعلمون إلى القيام بتحديث مهاراتهم باستمرار وتعلم كيفية الربط بكفاءة بين عملية التعليم وأساليب التعلم لكي يصبح لديهم أفضل الأثر على الطلاب. كما يحتاج المعلمون أيضا أن يكونوا على دراية بالمفاهيم والمصطلحات الدوليّة وكذلك متطلبات الوكالات الوطنية المهتمة بالمؤسسات التعليمية
  • أظهرت الأبحاث خلال العقدين الماضيين أن التعليم المؤثر مرتبط بالتحاور والتواصل المستمر، وعن طريق الحصول على فهم أفضل لأساليب التعلم الفردية. فمن خلال عملية التغذية العكسية يمكن للمعلمين تحسين أداءهم. وكذلك الربط بين الأبحاث أو التطبيقات الجديدة في مجال الصناعة مع المؤسسة التعليمية سيكون له أثر إيجابي عظيم على تعلم الطلاب
  • هناك حاجة للتحرك نحو نهج يركز على الطالب بدلاً من نهج يركز على المعلم. وهناك حاجة للتحرك من الاهتمام "بالكم" إلى الاهتمام "بالكيف". فطريقة التوصيل والعرض يجب أن يتم تطويرها تدريجياً. وكذلك يجب ملائمة جوانب المنهج الذي سيتم تدريسه مع بعضها البعض. كما يجب التوافق بين النتائج المنشودة من المقرر وطرق التعلم والتعليم المستخدمة وهذ هو الأساس في تصميم أي مقرر تعليمي جديد. كما أنه يوجد حاجة لضم عناصر محددة ومنضبطة في غير مواضيع المقرر، مثل: مهارات العمل الجماعي والتواصل مع الأخرين
  • تقييم أنشطة التعليم والتعلم هي جزء لا يتجزأ من حسن الممارسة المهنية. إن ذلك يعتمد على الرصد المنتظم لأداء التعليم بدلاً من مجرد الخبرة الذاتية. لذلك يوجد ثلاث مصادر رئيسية لتقييم عمليتي التعليم والتعلم، وهي: الطلاب و الزملاء عن طريق الملاحظة والرصد و نتاج الخبرة الذاتية. فعملية التغذية العكسية مهمة للغاية. وأي أسلوب تقييم سيؤدي إلى بيانات، ولكن العامل الرئيسي في عملية التقييم هو كيفية التصرف بناءاً على البيانات وكيف يتم التغيير
  • نرجو الاتصال بالمركز للاستعلام عن نوعية الدورات المتوفرة في هذا المجال.